الأربعاء , 21 أبريل 2021
آخر الأخبار
الرئيسية » الأخبار الجهوية » ازيلال / إبراهيم مجاهد يلتقي مناضلات و مناضلي حزب البام بجماعتي واولى و اكودي نلخير. 
ازيلال / إبراهيم مجاهد يلتقي مناضلات و مناضلي حزب البام بجماعتي واولى و اكودي نلخير. 

ازيلال / إبراهيم مجاهد يلتقي مناضلات و مناضلي حزب البام بجماعتي واولى و اكودي نلخير. 

ازيلال / إبراهيم مجاهد يلتقي مناضلات و مناضلي حزب البام بجماعتي واولى و اكودي نلخير. 

المراسل

يعيش حزب البام على إيقاع دينامية تواصلية، هامة، حيث عقد يومه السبت 27 مارس 2021 بجماعة واولى لقاء تواصليا هو الأول، حضره بعض رؤساء الجماعات إلى جانب مجموعة من مناضلي و مناضلات الحزب بهذه المناطق إضافة الى مجموعات مهمة من الملتحقين الجدد بصفوف الحزب حيث عرف هذا اللقاء الأول تدخلات ونقاشات بناءة كانت في مجملها تؤكد على الدور المهم الذي لعبه ابراهيم مجاهد رئيس مجلس الجهة في تحريك عجلة التنمية بالإقليم حيث أكد جل المتدخلين على تمسكهم بالحزب و تزكيتهم لقرار المكتب السياسي للحزب بتزكية الرئيس السيد ابراهيم مجاهد وكيلا للائحة الجهة بالإقليم و وكيلا للائحة تشريعيات 2021 المرتقبة ايضا .

وفي معرض تدخله شكر كل الحاضرين على تحملهم مشقة السفر و الحضور لهذا اللقاء التواصلي هذا أن دل على شيء فإنما يدل على حرصهم الاكيد على الانخراط الحزبي الملتزم و البناء و على قوة الحزب التنظيمية بهذه المناطق ، بعد ذلك سرد السيد الرئيس على مسامع الحاضرين مجموعة من المشاريع الممولة من طرف مجلس الجهة و كذلك المجلس الاقليمي الذي أكد رئيسه الحاج القرشي على تمسكه بقراره اعتزال السياسة لكنه سيضل وفيا للمشروع الحزبي إلى آخر رمق .

بعد ذلك انتقل ابراهيم مجاهد إلى جماعة اكودي نلخير حيث التقى بمجموعة من مناضلات و مناضلي الحزب بهذه المنطقة أكدو في مجمل تدخلاتهم تمسكهم بمشروع الحزب و أهدافه و تجندكم الدائم للدفاع عنه و الانخراط في كل المبادرات التي من شأنها الإعلاء من شأنه مهما تغير الأشخاص لأن الأساس بالنسبة إليهم هو الوفاء لروح المشروع و بهذه المناسبة كذلك أكد السيد الرئيس على الأهمية التي يوليها لهذه المناطق و خير دليل على ذلك حجم المشاريع المنجزة و التي في طور الإنجاز و من أجل استكمال ما تم البدء فيه لابد من مواصلة المسيرة و العمل على التفوق خلال الاستحقاقات المقبلة .

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

shares