أخبار عاجلة

مراكش / ولاية الأمن تحتفل بالذكرى 68 لتأسيس الأمن الوطني.

مراكش / محمد الهروالي

كشف والي أمن مراكش سعيد العلوة، خلال كلمة له بمناسبة حلول الذكرى الـ68 لتأسيس المديرية العامة للأمن الوطني، عن حصيلة مختلف العمليات الأمنية لمصالح ولاية أمن مراكش، خلال الفترة ما بين ماي من العام الماضي وماي الجاري
وقال العلوة في كلمته اليوم الخميس 16 ماي الجاري، إن السنة البينية ما بين الذكرى 67 واحتفالية ذكرى 68، مرت بعدة محطات يتصدرها حديث الزلزال الأليم الذي ضرب مدينة مراكش وإقليمي الحوز وشيشاوة.

وأضاف العلوة أن مصالح الأمن الوطني بولاية أمن مراكش، تجندت إبان هذه الكارثة على غرار بقية القوات العمومية والسلطات العامة تحت القيادة الرشيدة للملك محمد السادس، ووفق التوجيهات الميدانية للمدير العام للأمن الوطني ودعمه المباشر، وبرهنت عن قدرة وثبات وضبط للنفس، وقامت بمبادرات مشهودة وخطوات استعجالية استطاعت خلالها ضمان الأمن والنظام العموميين، حيث بادرت بالتواصل مع المواطنين لتخفيف حدة الذعر وتحقيق التهدئة العامة، وامتصاص المخاوف بشأن الأمن العام، وتم تعبئة جميع الموارد البشرية بزي التدخل، وتسخير جميع اللوجستيك الأمني بالفضاء العام، واستمر حضور الأمن الوطني بقوة، مما وفر قدرا كبيرا من الهدوء العام، ومنع أي فوضى، وكبح أي قصد أو نية إجرامية.
وكشف والي الأمن بالمدينة الحمراء، أنه تم خلال هذه الفترة تثبيت 63 وحدة أمنية بالشارع العام، وأخرى متنقلة للمراقبة الترابية وتفقد الأحياء، وأماكن تجمع المواطنين، والمواقع حساسة، والأبناك، والحي الصناعي، وغيرها من القطاعات والمواقع الموجبة للحماية في ذلك الظرف الدقيق، وتطويق الأماكن المنهارة، وإحداث خلية قيادية للتواصل مع السلطات للتبع الحالة العامة.

كما اشتملت الجهود -يضيف العلوة- على وضع ترتيبات أمنية دائمة على مدار الساعة بمراكز الإيواء ومواكبة عمليات نقل وإنزال وإسكان التلميذات والتلاميذ ضحايا زلزال إقليم الحوز، ومساعدة السلطات المحلية في أعمالها اليومية، وحراسة الموروث الثقافي والسياحي، وتأمين المزارات السياحية والتاريخية، وانتداب الشرطة العلمية.

واستحضر العلوة تدخل المدير العام للإمن الوطني عبد اللطيف حموشي مباشرة بعد الهزة الأرضية من أجل التخفيف من آثار الكارثة، من خلال انتداب وحدتين للمطعمة متخصصتين في إعداد مادة الخبز لفائدة الساكنة القروية المتضررة، حيث تم منذ انطلاق العمل الميداني بإقليم الحوز يوم العاشر من شتنبر وإلى غاية 12 نونبر من سنة 2023، إنتاج ما مجموعه 564 ألف و440 قطعة من مادة الخبز بإنتاج يومي بلغ حوالي 6 آلاف قطعة.

وبشأن إنجاز وتجديد وتسليم بطائق التعريف الوطنية للمتضررين من الزلزال، فقد بلغت حصة إقليم الحوز إنجازا وتوزيعا 3626 بطاقة، فيما حضي إقليم شيشاوة بإنجاز 457 بطاقة، بالإضافة إلى الشريحة العريضة من المتضررين التي استفادت على مستوى مدينة مراكش.

عن admin

شاهد أيضاً

خنيفرة: تجديد المكتب الاقليمي للجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) وتشكيل المكتبين المحليين ل SRES والمستشفى الإقليمي لخنيفرة.

في تجمع نقابي لموظفي قطاع الصحة انعقد يوم الأحد 9 يونيو 2024 بمقر الاتحاد المغربي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *