أخبار عاجلة

انطلاق موسم الولي الصالح مولاي بوعزة

انطلاق موسم الولي الصالح مولاي بوعزة

انطلقت، اليوم الثلاثاء ، فعاليات الموسم السنوي للولي الصالح أبي يعزى يلنور، المعروف عند عامة أهل المغرب بمولاي بوعزة، الواقعة على بعد حوالي 77 كيلومترا من خنيفرة .

وتتوخى الجهات المنظمة من هذه التظاهرة الثقافية والسياحية خلق دينامية سياحية واقتصادية ٬ تجعل منها رافعة أساسية للتنمية بالمنطقة التي تشتهر بهذا الموسم الديني السنوي ، ابراز المؤهلات الطبيعية والبيئية التي تزخر بها منطقة بوحسوسن ومقوماتها التاريخية، ورصيدها الثقافي الأمازيغي المتنوع .

وشملت ترتيبات تنظيم هذا الحدث الديني، المنظم من قبل جمعية ابي يعزى يلنور للثقافة والتنمية المستدامة والمجالس الجماعية لمولاي بوعزة وسبت أيت رحو وحد بوحسوسن، بالإضافة إلى سلسلة من الاجتماعات التحضيرية، والتي خصصت لتقديم التصورات والاقتراحات لإنجاح هذه التظاهرة الدينية والثقافية الروحية، تعبئة عدد كبير من أطر ومستخدمي الجماعات للقيام بأشغال النظافة والإنارة والتشجير بأهم الشوارع  وطلاء الأسوار وتزيين الواجهات ونصب الأعلام و اللافتات .

وهكذا فقد تم اتخاذ كافة التدابير لتوفير شروط نجاح هذا الموعد السنوي الذي اختير له كشعار ” قبائل بوحسوسن .. فضاء للإشعاع الروحي والثقافي و دعامة للرأسمال اللامادي “، بالنظر إلى أن هذا الحدث سجل اسمه ضمن أكبر المواعيد والملتقيات الوطنية ذات الطابع الروحي، وأصبح عنوانا مميزا لهذه الحاضرة العتيقة التي شكلت على مر العصور مركزا دينيا وحضاريا ممتد الإشعاع.

ووفقا لبرنامجه السنوي ٬ ستعرف فعاليات هذا الحدث العريق تنظيم ندوة علمية بعنوان التصوف وأهميته في تعزيز الرأسمال اللامادي للأمة المغربية ٬ لباحثين وأساتذة ومهتمين كبار و ليالي كبرى في فني المديح و السماع ، ومعرض للمنتجات المحلية والصناعة التقليدية (العسل الحر، الزي التقليدي، الزرابي، المصنوعات الخشبية …) وحفل ختان الأطفال وعروض في فن رماية الصحون ، ودوري في كرة القدم ٬ فضلا عن عروض وسباقات في الفروسية التقليدية “التبوريدة” بالإضافة الى سهرات بمشاركة وازنة لفنانين ومجموعات فنية ، أمازيغية و شعبية .

وأكد مولاي احمد تجاني نصيري رئيس جمعية ابي يعزى يلنور للثقافة والتنمية المستدامة ، في تصريح للصحافة ، أن تنظيم الموسم الديني للولي الصالح ابي يعزى يلنور والمعروف عند عامة آهل المغرب بمولاي بوعزة ٬ يهدف بالإضافة إلى الإشعاع الديني والثقافي للمنطقة، إلى خلق دينامية اقتصادية وتجارية بمنطقة بوحسوسن ، مضيفا أن الجمعية والجماعات الترابية سخرت جميع إمكانياتها لضمان ظروف جيدة لاستقبال زوار وضيوف المنطقة.

وأشار إلى أن مشاركة محاضرين وباحثين كبار في الندوات العلمية المبرمجة ضمن فقرات الموسم تعكس الحرص على مواصلة الاهتمام بالبعدين الديني والحضاري للأدوار التاريخية التي اضطلع – ولا يزال – بها ضريح الشيخ ابي يعزى يلنور كقبلة ومحج للعديد من ساكنة أهل المغرب

ومن جانبه، أكد رئيس المجلس الجماعي لمولاي بوعزة السيد إبراهيم معروفي أن المجلس اتخذ جميع الترتيبات لإنجاح هذا الملتقى الديني والثقافي السنوي للمنطقة ، خاصة على مستوى توفير البنيات الأساسية للأنشطة المبرمجة في هذه التظاهرة الدينية والثقافية.

يشار أن الشيخ أبو يعزى يلنور دفين جبل إيروجان (80 كلم عن خنيفرة)، ويعرف بضريح مولاي بوعزة ، عاش قرنا وثلاثين سنة  وقد كتب عن مناقبه وتصوفه العديد من القدماء والمحدثين ، منهم ابن الزيات والصومعي، وعبد الوهاب بنمنصور وأحمد التوفيق وإبراهيم حركات.

عن admin

شاهد أيضاً

خنيفرة: تجديد المكتب الاقليمي للجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) وتشكيل المكتبين المحليين ل SRES والمستشفى الإقليمي لخنيفرة.

في تجمع نقابي لموظفي قطاع الصحة انعقد يوم الأحد 9 يونيو 2024 بمقر الاتحاد المغربي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *